يبدو أن الحالة الصحية للاعب ياسين بن زية، ما زالت معقدة منذ حادث المرور الخطير، الذي تعرض له يوم 28 ماي المنقضي، والذي تسبب في إصابته على مستوى يده اليسرى، حسب ما كشفت عنه صحيفة «لو بيان بوبليك»، مضيفة أن اللاعب الجزائري الذي يواصل العلاج بالمستشفى الجامعي «كوت دوريون» بديجون، خضع لعملية جراحية جديدة، وسيبقى تحت الرعاية الطبية لفترة غير محددة.
وكان بن زية قد أجرى عملية جراحية أولى، اعتبرها الأطباء المختصون غير ناجعة، رغم تطمينات إدارة فريقه التي وصفت في بيان نشرته على موقعها الرسمي، وضعيته الصحية بالمستقرة والمشجعة، سعيا منها لإزالة حالة الخوف والقلق، التي ظلت تلازم المحيط العام للاعب الذي عاش لحظات من الرعب، في ظل بعض التقارير الإعلامية التي ذهبت إلى حد الجزم، بتعرضه إلى إعاقة دائمة على مستوى يده.
ومعلوم، أن متوسط ميدان الخضر انضم إلى نادي ديجون في الميركاتو الشتوي الماضي، قادما من أولمبياكوس اليوناني، ويعد أحد خريجي أولمبيك ليون، الذي نشأ في صفوفه حيث وقع معه أول عقد احترافي في عام 2011، قبل أن يتنقل إلى ليل في عام 2015، وخاض تجارب مع فريقي فنرباتشي التركي وأولمبياكوس اليوناني، فيما خاض 4 مباريات دولية مع المنتخب الجزائري، وسجل هدفا واحدا.