يبدو وأن لاعب الخضر  أدم وناس غير محظوظ البتة، مع ناديه الجديد نيس، حيث تعرض مرة أخرى إلى الإصابة، ما قد يبعده عن الميادين لمدة 15 يوما.
وكشف موقع فرنسي، مهتم بأخبار فريق الجنوب الفرنسي، الذي يحمل ألوانه المهاجم أدم وناس إلى جانب مواطنيه يوسف عطال وهشام بوداوي، أن لاعب نابولي السابق تعرض لإصابة جديدة، خلال مشاركته في مباراة أنجي الأخيرة، حيث شعر بآلام خلال قيامه بالإحماءات التي سبقت ذات اللقاء، ورغم ذلك شارك في المباراة، قبل أن يغادر أرضية الميدان بعد مرور ساعة لعب بعد تزايد الألم، تاركا مكانه للاعب بارادو السابق هشام بوداوي.
وحسب ذات الموقع، فإن وناس الذي عاد مؤخرا من إصابة على مستوى الركبة، وأبعدته عن الميادين لمدة شهر، يشتكي من إصابة في الفخذ قد تبعده عن الميادين لأسبوعين على الأقل.