سيعود كارل مجاني مدافع المنتخب الجزائري، من الاعتزال الدولي من أجل تكريمه خلال فترة التوقف الدولية المقبلة، شهر أكتوبر المقبل.

وكان اللاعب قد أعلن العام الماضي قراره باعتزال اللعب دوليا، بسبب رغبته في الخروج من الباب الواسع وترك الفرصة للاعبين الشبان لتمثيل المنتخب.

وأعلن المدرب جمال بلماضي، أن مجاني البالغ من العمر 34 عامًا، سيرتدي قميص الخضر للمرة الأخيرة في مباراة وداعية تليق بما قدمه للمنتخب الجزائري.

وكان مجاني قد التحق بصفوف منتخب الجزائر في عام 2010، ودافع عن ألوان المحاربين في 62 مباراة سجل خلالها 4 أهداف، كما شارك معه في نسختي كأس العالم 2010 و2014.