يمر إسلام سليماني، مهاجم المنتخب الجزائري ونادي ليستر سيتي، بفترة عصيبة للغاية، بسبب إصرار مدربه بريندان روجرز، على بيعه خلال الميركاتو الصيفي الحالي.

وأشارت تقارير صحفية برتغالية، اليوم الأحد، إلى أن نادي سبورتينغ لشبونة، أبدى رغبته في استعادة مهاجمه السابق، لتعويض الرحيل المرتقب لهداف الفريق باس دوست إلى نادي آينتراخت فرانفكورت الألماني.

ونشرت صحيفة “آبولا” البرتغالية، تعليقا للمدرب مارسيل كايزر، حول إمكانية جلب سليماني خلال الميركاتو “إسلام سليماني لاعب جيد، فقد لعب للنادي 3 سنوات وترك بصمته في الفريق”.
وكشف كايزر خلال حديثه لوسائل، أنه غير واثق من إيجاد مهاجم قادر على تعويض الهداف الهولندي دوست.
وختم “لا أعلم إذا كان سليماني الخيار الأنسب لتعويض رحيل دوست، ما أعرفه الآن هو أننا سنكون بحاجة لمهاجم جديد وفقط”.