أكد بغداد بونجاح مهاجم منتخب الجزائر أن فريقه عاش أوقاتا صعبة خلال مشواره ببطولة كأس الأمم الأفريقية، خاصة في مباراة نيجيريا، بنصف النهائي، وكذلك في مباراة كوت ديفوار بدور الثمانية.

وكانت مباراة الجزائر ونيجيريا في طريقها للأشواط الإضافية بعد تعادلهما 1-1، قبل أن يحسم النجم رياض محرز تأهل الخضر للمباراة النهائية للكان، بهدف قاتل من ركلة ثابتة في الدقيقة 95.

وأضاف بونجاح  أن مباراتهم المقبلة ضد السنغال في نهائي أمم أفريقيا، ستكون غاية في الصعوبة، مشيرا إلى أن الفوز على أسود التيرانغا في الدور الأول لا يعني ضمان الفوز في لقاء الجمعة المقبل.

 
وقال إن منتخب السنغال يضم عناصر مميزة في تشكيلته، لكن رغم ذلك فليس أمام محاربي الصحراء سوى الفوز؛ لإسعاد الشعب الجزائري، 
والعودة من القاهرة باللقب القاري للمرة الثانية في تاريخ الجزائر.

ولم تحقق الجزائر لقب كأس الأمم الأفريقية سوى مرة وحيدة في نسخة العام 1990، عندما استضافت البطولة القارية على أراضيها.