أخرج فلوريان كوهفيلت، مدرب فيردير بريمن الألماني، النجم الجزائري إسحاق بلفوضيل من حساباته مجددا حيث لم يدرجه ضمن قائمة اللاعبين المؤهلين للمشاركة في المواجهة أمام ماينز، المندرجة في إطار الأسبوع 34 والأخير من الدوري الألماني، والمقرر إقامتها غدا السبت بملعب “كوفاسي أرينا”.

ويأتي هذا القرار على خلفية الأزمة الأخيرة التي تسبب فيها وكيل أعماله محمد الفايش، والتي أغضبت إدارة فيردير بريمن وجعلتها تغلق ملف هذا الأخير، وتعدل بالتالي عن شراء عقده من ستاندار لياج البلجيكي.

يذكر أن بلفوضيل نشط مع فيردير بريمن في نطاق الإعارة خلال الموسم الحالي، حيث شارك معه في 29 مباراة في مختلف المسابقات أسهم خلالها في 7 أهداف ما بين صناعة وتسجيل.

وسيكون اللاعب السابق لمنتخب فرنسا للشباب مجبرا عن البحث عن وجهة جديدة في الموسم القادم، خاصة وأن ستاندار لياج لا ينوي  تجديد المغامرة معه بعد أن ضاق ذرعا بتصرفاته غير الاحترافية في السابق.

ورغم موهبته الكبيرة التي أبانها بشكل خاص مع بارما الإيطالي، مر النجم الجزائري بجانب مسيرة احترافية كبيرة بسبب عدم التزامه، فضلا عن اختياراته الرياضية الغريبة.

يذكر إلى أن هذا الأخير لم يظهر مع منتخب الجزائر منذ شهر أكتوبر من السنة الفارطة، تاريخ المواجهة أمام الكاميرون لحساب التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018.