حسب صحيفة الديلي ميل فإن رياض محرز تحدث مع زملائه بعد انتهاء الخلاف و عودته للفريق.

وحسب نفس المصدر فإن الأجواء عادت لمسارها الطبيعي بعد أن غاب النجم الجزائري لـ10 أيام و تخلف عن لقاءي سوانزي و ايفرتون ليتدرب مع زملائه بشكل طبيعي بعد لقاء السيتي.

وكشف اللاعب داني سيمبسون أن محرز تحدث مع زملائه في حجرات الملابس و عادت الأجواء على ما يرام.

و في سياق اخر و حسب نفس المصدر فانه من المنتظر أن يعقد محرز جلسة مع مسؤولي النادي للحديث عن مستقبله و الحصول على ضمانات لرحيله عن الفريق في الميركاتو الصيفي القادم ، خاصة و أن عدة فريق من البريمليغ مازالت ترغب في ضمه.

للتذكير فإن عقد رياض محرز مع الثعالب ينتهي صيف 2020.