استبعد رئيس شباب باكير شعلال بن عطية أن تقوم السلطات العليا في البلاد بالإعلان عن موسم أبيض، لكن في المقابل، أكد أنه من المستبعد جدا العودة من جديد إلى المنافسة الرسمية خلال شهر جوان؛ على اعتبار أن جميع الفرق ستكون بحاجة إلى فترة لا تقل عن ثلاثة أسابيع من أجل الاستعداد الجدي؛ تحسبا للجولات السبع المتبقية من لقاءات الرابطة الجهوية لكرة القدم.

وقال بن عطية شعلال إن السلطات العليا في البلاد وبالتنسيق مع الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، تنتظر فقط عودة الأمور والحياة إلى طبيعتها؛ من أجل إعادة إعطاء إشارة انطلاق المنافسة الرياضية من جديد، وتحديدا لقاءات كرة القدم بمختلف بطولاتها ومستوياتها.

كما استغل رئيس الفريق، حديثه لتقديم رسالة شكر إلى اللاعبين بسبب صبرهم لمدة طويلة، على مستحقاتهم المالية العالقة، وعدم الضغط على الإدارة بخصوصها، مؤكدا أن عناصر التشكيلة تفهمت الوضع الراهن بسبب الأزمة المالية الخانقة وغياب أي مدخول حالي بسبب فيروس كورونا، وتوقف جميع المنافسات الرياضية.