توصلت إدارة شباب هواري بومدين أمس، إلى اتفاق رسمي ونهائي مع المدرب توفيق هلالة، يقضي بإشرافه على العارضة الفنية للفريق خلفا لعبد الحليم بليرون، الذي كان قد حصل معه طلاق بالتراضي، في نهاية مرحلة الذهاب من بطولة ما بين الجهات.
الاتفاق مع هلالة، كان بعد جلسة مفاوضات جمعته بالرئيس بوعلام شعبان، لأن إدارة الشباب كانت في بادئ الأمر، على وشك التعاقد مع التقني الخروبي محمد بلشطر، لكن بعض الأمور المقترنة أساسا بالجانب المادي، جعلت مسيري الفريق يغيّرون وجهتهم صوب المدرب السابق لنادي إيليزي هلالة.
وفي سياق متصل، فقد تم الاتفاق على الابقاء على المحضر البدني رضوان بن خريف ومدرب الحراس وليد حجو، لأن هذا الثنائي تكفل بالإشراف على تحضيرات التشكيلة، طيلة فترة شغور العارضة الفنية، ولو أن إدارة الشباب اصطدمت بمقاطعة العديد من اللاعبين للتدريبات، بعد طفو مشكل المستحقات المالية العالقة على السطح، مما جعل استئناف التدريبات يكون بطريقة متذبذبة.
للإشارة، فإن هلالة هو ثالث مدرب يشرف على شباب هواري بومدين منذ بداية الموسم الجاري بعد كل من السعيد مرزوق وحليم بليرون، ووسيباشر مهامه يوم الأحد الفارط، بعدما اتفق مع مسؤولي الشباب على تحقيق الصعود إلى وطني الهواة.