أعلن مدرب أمل الشمرة أحمد ناصر عن استقالته من منصبه بعد مرور ثماني جولات من بطولة الجهوي الثاني لرابطة باتنة، معتبرا رحيله أمرا فرض نفسه أمام غياب ظروف العمل، والمناخ الملائم، ناهيك عن أسباب صحية لم تساعده على مواصله مهامه، على حد قوله.
وقال المدرب أحمد ناصر، إن الأزمة الداخلية الحادة التي يعرفها الأمل منذ بداية الموسم، جراء غياب الدعم المالي، والتكفل الفعلي باحتياجاته، تعد من العوامل التي أجبرته على رمي المنشفة، تزامنا مع تراجع الفريق من حيث المردود العام والنتائج، إلى درجة أنه صار يحتل المرتبة ما قبل الأخيرة في سلم ترتيب المجموعة الأولى برصيد نقطة واحدة، وهو الأمر الذي يعكس معاناته، وعجزه الكلي عن مسايرة إيقاع البطولة.