لا يزال الغموض يسود بيت فريق بريد قسنطينة، الناشط في البطولة الولائية لرابطة قسنطينة، فرغم مرور عدة أشهر على سقوط الفريق، لم تضع الإدارة بقيادة الرئيس مولود صاني بعد، خارطة الطريق تحسبا للموسم القادم.
وأكد الرئيس صاني بأن دار لقمان لا تزال على حالها، خصوصا في ظل شح الإعانات، مقارنة مع فرق أخرى تلعب في نفس المستوى، وقال في هذا الموضوع:” للأسف فريقنا يعاني، وهو على عتبة الاندثار، كيف لفريق مثل بريد قسنطينة يملك عدة فروع وبجميع الأصناف، تمنح له إعانة بـ20 مليون سنتيم، في حين فرق أخرى لا تملك سوى فريق الأكابر لكرة القدم، وتجتمع إدارتها في المقاهي، لكنها تستفيد من إعانات في حدود  300 مليون”، مختتما حديثه :” تصوروا لم نحصل على إعانة من بريد الجزائر منذ 2006″.
أما عن التحضيرات للموسم القادم، فقد تم تأجيلها إلى أواخر أوت، أين سيتم انتقاء اللاعبين عن طريق التجارب، كما فضلت الإدارة تجديد الثقة في المدرب معلم، الحارس السابق للفريق، أيام تألقه في القسم الجهوي سنوات التسعينات.