أكد محمد بوعكاز نائب رئيس شباب قنواع الناشط في القسم الشرفي لولاية سكيكده، أن إدارة النادي طالبت من خلال مراسلات رسمية إلى الجهات الوصية، بالإسراع في تغطية  ميدان الملعب البلدي بقنواع بالعشب الاصطناعي، على غرار باقي ملاعب ولاية سكيكدة من أجل تحسين أداء اللاعبين، كون الأرضية الترابية التي مازال عليها ملعب بلدية قنواع، تبقى أكبر عامل يعطل تطوير مهارات الرياضيين.
وتأسف محمد بوعكاز، كون بلدية قنواع استفادت مؤخرا من ملعب جواري أرضيته مغطاة بالعشب الاصطناعي، في وقت تم إهمال الملعب البلدي وأرضيته.
وفي سياق متصل، أشار نائب رئيس شباب قنواع، أن إدارته تريد الاحتفاظ بجل عناصر تعداد الموسم المنقضي، لا سيما وأن الفريق أنهى البطولة في المرتبة الثالثة، ويهدف إلى لعب الأدوار الأولى في الموسم القادم.
ومن أجل زيادة تماسك التشكيلة وتطوير مستواها، فان إدارته تبحث عن انتداب مدرب، قادر على تحقيق حلم الصعود، الذي راود أنصار شباب قنواع لمواسم.