ازدادت حدة قلق أنصار نجم اليشير المنتمي لجهوي باتنة الأول، جراء حالة الركود التام الذي يميز يوميات الفريق، وإعلان الإدارة عن تجميد نشاطها، إلى حين تدخل السلطات المحلية من أجل توفير الأموال.
الأنصار أجمعوا  على أن كل المؤشرات توحي بانسحاب النجم، معربين عن تخوفهم من تكرار سيناريو الموسم المنقضي، أين انخرط الفريق خارج الآجال القانونية.
على صعيد آخر، يرتقب أن تجتمع الإدارة في الساعات القادمة، حسب ما كشف عنه مصدر مطلع وذلك لترسيم الرحيل الجماعي لأعضاء المكتب المسير، ووضع الجهات الوصية أمام الأمر الواقع لتحمل مسؤولياتها.