توصلت إدارة أمل بريكة إلى اتفاق نهائي مع المدرب عبد الله عزي، يقضي بإشرافه على العارضة الفنية للفريق إلى غاية نهاية الموسم الجاري، وذلك بعد الطلاق بالتراضي الذي حصل مع إسحاق مرابط.
وستكون الخرجة الرسمية الأولى، للمدرب عزي مع «الفرسان الحمر» يوم الجمعة القادم بالمسيلة، عند النزول في ضيافة الأولمبي المحلي، ولو أن أمل بريكة رهن نسبة كبيرة من حظوظه في التنافس على تأشيرة الصعود، بعد النتائج المتذبذبة التي سجلها في مرحلة الذهاب، على اعتبار أنه أنهى النصف الأول من البطولة برصيد 21 نقطة.
للإشارة، فإن عزي كان في بداية هذا الموسم، قد أشرف على تدريب نجم أولاد دراج، لكن عدم تماشي النتائج المسجلة مع طموحات المكتب المسير عجلت برحيله.