عبّرت اللاعبة براهمي ريان، قائدة فريق فتيات وئام قسنطينة، عن فرحتها العارمة بعدما استطاع فريقها التتويج بلقبين خلال هذا الموسم. وقالت إن هذا التتويج كان صعب المنال، وجاء بفضل تضحيات كل المجموعة التي آمنت بقدراتها. وتحدثت اللاعبة الدولية عن المشاكل التي صادفها الفريق طيلة موسم كامل، مضيفة أن الدعم النفسي الذي قدمته مدربة الفريق راضية فرتول ووجود عدد من اللاعبات من ذوات الخبرة، كان عملا إيجابيا، مهّد لحصد هذه الألقاب.

وأكدت براهمي ريان التي قدّمت الشكر للسلطات المحلية وعلى رأسهم والي قسنطينة عبد السميع سعيدون بعد هذا التكريم، أنها وكل لاعبات فريق فتيات وئام قسنطينة، يطمحن للتتويج باللقب الثالث في هذا الموسم، لتكون ثلاثية استثنائية تضاف إلى تتويجات الفرق القسنطينية.