يواصل “مجمع حداد” تواجده القوي في الساحة الرياضية الجزائرية، وبعيدا عن استثماره في كرة القدم وبالضبط فريق اتحاد الجزائر الذي ينشط في الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم، فإن ربوح حداد يعتبر الممول رقم واحد ومالك النادي الرياضي لمدينة أزفون الذي يضم مختلف الرياضات.
ويعتبر نادي أزفون أحد الأندية التي تعمل على التكوين وإبراز المواهب الشبانية في الجزائر، حيث يضم براعم وشبان منطقة القبائل الذين إستفادو من الدعم المالي والمعنوي من “مجمع حداد” الذي يضمن لهم كل الإمكانيات اللازمة للنهوض بقطاع الرياضة في منطقة أزفون والمناطق المجاورة لها في ولاية تيزي وزو.
ويأتي هذا العمل الجبار من طرف حداد من أجل تكوين رياضيين بإمكانهم تمثيل الجزائر في المحافل القارية والدولية، بما أن النتائج بدأت تظهر في الميدان بتتويج فريق الكارتي بميدالية ذهبية في تركيا والحصول على المرتبة الرابعة في اللعبة الجماعية.
ويملك النادي الرياضي لمدينة أزفون اكثر من 600 رياضي مدعمون من طرف مجموعة حداد لتمثيل الراية الوطنية خارج الوطن و تشريف الجزائر.
ويتوزع حوالي 115 رياضي في المصارعة، 250 رياضي في كرة القدم، و200 رياضي لعبة الكاراتي وفريق كرة القدم والعديد من الرياضات الأخرى.
29133021_1707585072641739_6310755624523137024_o
29103641_1707576119309301_7042327398439714816_o