بعد طول إنتظار تدعمت بلدية البلاعة (سطيف) بالعشب الإصطناعي من أجل تغطية ملعب 20 أوت أو كما يحلو للانصار تسميته (سانطريطو).

وبعد صعود المولودية إلى القسم الشرفي للولاية الموسم المنصرم أصبح من الضروري إستقبال المنافسين على أرضية ميدان ذات عشب اصطناعي مثلما تنص عليه قوانين المنافسة وهو ما كبد الفريق عناء التنقل هذا الموسم خارج الديار من اجل استقبال منافسيه على ارضية ملعب 1 نوفمبر ببئر العرش ذات العشب الإصطناعي.

المشروع إنطلق منذ مدة ويشارف على الإنتهاء وذالك بوضع ماتبقى من أجزاء البساط وبعده يتم تسليمه للبلدية بصفة رسمية، وهو ما أفرح سكان البلدية كثيرا لأنه سيكون متنفسا لشبابها من أجل ممارسة الهواية المفضلة لديهم فوق أرضية ملائمة وتلبي كل شروط اللعبة.

تجدر الإشارة أن ملعب 20 أوت يحوز على غرف تغير ملابس تبقى تبقى مقبولة جدا مقارنة بملاعب جوارية أخرى.

مجدوب محمد