هدد المكتب المسير لفريق شبيبة السوقر “شباب باكير سابقا”، بالانسحاب من بطولة قسم الجهوي الأول رابطة سعيدة وإمكانية التضحية بالأصناف الشبانية في حال لم تتدخل السلطات المحلية بصفة عاجلة لمساعدة الفريق على تخطي “الضائقة المالية” الخانقة التي يعاني منها حاليا.
وذكر مسؤولو الفريق المحلي في بيان تلقت “ستاد نيوز” نسخة منه أن المكتب المسير لشبيبة السوقر يعلم جميع أنصاره ومحبيه عن الضائقة المالية التي يتخبط فيها النادي منذ نهاية شهر جوان الماضي، مناشدين الجميع لأجل إعانته على الشروع في جو التحضيرات بعد إحجام اللاعبين على الشروع في التدريبات للموسم الجديد قبل تسديد مستحقاتهم المالية العالقة.
وكان فريق شبيبة السوقر سيعود إلى جو التحضيرات تحسبا لبطولة الموسم الجديد، لكن الضائقة المالية حالت دون الشروع المبكر في جو التحضيرات.
وأكد القائمون على الفريق وعلى ضوء هذه المعطيات، محبي الفريق من السلطات المحلية والمنتخبين المحليين والوطنين التدخل العاجل لإنقاذ الشبيبة.
عبد القادر.م