أكد مدرب شباب أولاد جلال حكيم تازير، أن نصف التعداد لن يشارك في اللقاء المقبل أمام الضيف شلغوم العيد، بسبب الإصابة وعقوبة الإيقاف الأمر الذي أخلط حساباته .
وأوضح المدرب الجيجلي أن الغيابات تشمل كل من بن مدور، بلمبروك، بركاني والحارس صواني، إلى جانب اللاعب سعدي للإيقاف، فيما ستتحدد مشاركة المهاجم محمد العربي خوالد من عدمها اليوم، حيث يخضع للعلاج المكثف من قبل الطاقم الطبي من أجل تجهيزه، وإذا سارت الأمور على ما يرام – مثلما قال –  تازير فسيكون اللاعب في تشكيلة الفريق المعنية بالموعد المذكور .
كما أكد محدثنا، أنه رغم الغيابات النوعية المؤثرة، إلا أنه مجبر على التعامل بحكمة مع الوضعية، مشيرا أنه يثق في  بقية اللاعبين الذين ستكون الفرصة سانحة أمامهم، من أجل تقديم الإضافة للفريق في هذه المباراة الهامة، مشيرا أنه طالب أشباله بردة فعل قوية أمام أبناء «الشاطو»، وذلك بعد الهزيمة التي تكبدها الفريق في جولة التدشين أمام اتحاد الشاوية.
 وأضاف مدرب الشباب في سياق حديثه، أنه شدد على أشباله بضرورة خوض مباراة هذا السبت، بروح قتالية عالية وبانسجام كبير بين الخطوط الثلاثة، من أجل الإبقاء على كامل الزاد بملعب العمري قويدر، لتدعيم الرصيدين النقطي والمعنوي، والتحضير بأريحية للموعد المقبل.