علم من مصدر موثوق بالشركة الرياضية سيدي ثامر لنادي أمل بوسعادة، أن مصالح الأمن استمعت لمدير الشركة الرياضية لطرش مبخوت و4 لاعبين من الفريق، بخصوص الشكوى المودعة من قبل الشركة، ضد رئيس النادي الهاوي شكيب أسامة.
واستنادا إلى ذات المصدر، فإن فرقة الشرطة الاقتصادية والمالية استمعت لأقوال مدير الشركة الرياضية سيدي ثامر لطرش مبخوت وأربعة لاعبين من بينهم عنون، ياسين وزيرق الذين نفوا أن يكونوا تلقوا مستحقاتهم المالية، عكس ما صرح به رئيس النادي الهاوي عندما وقع على وثيقة توثيقية بمعية مدير الشركة، مضمونها تسديده مستحقات عدد من اللاعبين، بمبلغ يقدر بحوالي 860 مليون سنتيم، إضافة إلى تحويل مبلغ 730 مليون سنتيم، تمثل منحة المشاركة في منافسة كأس الجمهورية إلى رصيد النادي الهاوي، مدعيا في تصريح كتابي أن الحساب الخاص بالشركة كان محل تجميد.
يذكر، أن إدارة الشركة قررت قبل أسابيع، إيداع شكوى رسمية لدى النيابة العامة بمحكمة بوسعادة، ضد رئيس النادي الهاوي عن تهمة النصب والاحتيال.