سيدخل اتحاد الكرمة، الأسبوع القادم، في تربص مغلق بفندق “فوندوم”، تبعا للتحضيرات اليومية، التي يخوضها الفريق بملعب الشهيد “محمد خساني” بالكرمة، تحسبا للموسم الجديد، حيث من المقرر أن يجري تعداد الفحوصات الطبية اللازمة، تقيدا بالبروتوكول الصحي المطلوب قبل مباشرة هذا التربص.

يواصل اتحاد الكرمة استعداداته، تحت قيادة الطاقم الفني الجديد  المكون من المدرب الرئيس صفراوي نسيم، ومساعده عالم عبد الحفيظ، ومدرب الحراس زحاف مختار، وباتباع الإجراءات الوقائية المنصوص عليها استثناءا، بسبب تفشي فيروس “كورونا”، حيث اجتهدت إدارة الرئيس كرازاز الوافي لتجهيز كل الوسائل الاحترازية من أقنعة واقية، ومعقمات يدوية، بعد أن أجرى كامل التعداد الكشوفات الطبية الإجبارية الأولى، قبل ولوج ميدان التدريبات.

ثمن المدرب صفراوي، الجهود التي تبذلها إدارة فريقه الجديد، لتوفير مستلزمات العمل، وحرصها على تطبيق البرتوكول الصحي، حتى تمر الاستعدادات دون تأثيرات سلبية، مبديا تفاؤله بالتعداد الذي بين يديه، معلقا: “حاليا، لا أحوز على فكرة كافية على كامل التعداد، فقط على قدرات بعض العناصر، التي سبق لي أن دربتها سابقا، كالحارس صفراوي وبلحاجي، لكن نملك الوقت الكافي للتعرف أكثر على كل اللاعبين، وإمكانياتهم ومستواهم، مع استمرار الاستعدادات، وتوالي التدريبات”.

أما عن الهدف الذي اتفق بشأنه مع الإدارة في الموسم الجديد، فرد المدرب المساعد السابق بفريق شباب تموشنت قائلا: “لا ينبغي تغافل أن بطولة القسم الثاني في الموسم القادم، ستكون صعبة وقوية، لذلك نهدف إلى ضمان البقاء، ونسعى إلى تحقيقه مبكرا لتفادي حسابات وتعقيدات أواخر المنافسة، ولن ندير ظهورنا لأي سانحة للتنافس على المراتب الأولى، وأنا متفائل بتحقيق موسم مشرّف مع اتحاد الكرمة”.

وعن قبوله مهمة قيادة اتحاد الكرمة، قال صفراوي: “لم يكن صعبا علي تفضيل عرض مسؤولي اتحاد الكرمة تدريب فريقهم، على آخر تلقيته من اتحاد الرمشي، لأنني معجب بفريق الكرمة والمشوار المميز الذي حققه في السنوات الأخيرة، لذا كان سهلا الاتفاق مع مسيريه، خاصة مع تشجيع زميلي المدرب عمر بلعطوي لي على قبول مهمة قيادة العارضة الفنية للكرمة”.

لعراب لمنافسة بلحاجي

أقدمت إدارة الرئيس كرزاز الوافي، على انتداب لاعب رديف مولودية بجاية لعراب عبد الغني، في صفقة يراد منها بعث التنافس في خط الدفاع، خاصة على الجهة اليمنى التي ينشط بها بلحاجي، الذي استقدم هو الآخر من فريق شباب تموشنت.

التحق لعراب بالرباعي الشاب، الذي استقدم قبله بساعات، ويتعلق الأمر بالمدافع الأيسر حمداني عبد الرحيم القادم من مولودية شرشال، ومتوسط ميدان مولودية سعيدة خلفاوي أسامة، ومتوسط ميدان المنتخب الوطني العسكرين وفريق مولودية شرشال خلفي محمد، والمدافع المحوري لنادي براقي بوثلجة سليمان.

تراهن الإدارة الكرماوية على هذا الخماسي الجديد، لتعويض اللاعبين المغادرين الذين تركوا انطباعا حسنا، وساهموا بشكل واضح في صعود اتحاد الكرمة إلى القسم الثاني، ولأول مرة في مشواره الكروي، في صورة الحارس حارثي أمين ، ومتوسط الميدان لخضر بن طالب الملقب بـ”أكوشا”، اللذين تعاقدا مع أولمبي أرزيو الممارس في نفس القسم الثاني، وفدال هشام الذي عاد لمديوني وهران، وفيصل حاجي، وأخيرا درامشي معمر المنضم لوداد مستغانم.