استقبل والي ولاية تيارت، بمعية رئيس المجلس الشعبي الولائي، مدير الشباب و الرياضة، ورئيس البلدية الفرق الثلاثة الصاعدة إلى مختلف الأقسام، وهي شبيبة تيارت الصاعد إلى القسم الثاني، إتحاد السوقر وفوز فرندة الصاعدين إلى بطولة القسم الثاني الهاوي.

كانت لرئيس الجهاز التنفيذي الولائي كلمة، شكر من خلالها الفرق المتوجة، مؤكدا لهم دعمه المادي والمعنوي لمواصلة مسيرة التألق وتحقيق النتائج الإيجابية، خدمة للرياضة والشباب.

اغتنم ممثلو الفرق المناسبة لطرح بعض الانشغالات، منها اتحاد السوقر وفوز فرندة المتعلقة بالملعبين اللذين أصبح غير قابل لممارسة كرة القدم، بسبب الأرضية المعشوشبة اصطناعيا التي اصبحت مهترئة، الشيء الذي جعل والي الولاية يؤكد تخصيص غلاف مالي معتبر قدر بـ80 مليار سنتيم، لتهيئة وإعادة الاعتبار لمختلف الهياكل الرياضية والشبانية بالولاية، وأن ملاعب فرندة والسوقر سيتم التكفل بهما في هذا البرنامج، ليُفتح نقاش طويل مع الطاقم الفني والإداري لشبيبة تيارت.

كما شدد الوالي على التحضير الجيد للموسم الكروي المقبل 2020 /2021، ومستجدات التشكيلة من حيث التعداد البشري، طالبا من المسيرين العمل على تدرك كل النقائص، في سبيل رفع التحدي ودخول أجواء المنافسة بكل قوة، والقضاء على كل المشاكل والعوائق الادارية المالية والتقنية من قبل اللجنة المسيرة، المطالبة برفع التحدي، والدولة ستواصل دعمها، يضيف والي الولاية.