انتقد عبد الكريم مدوار، رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم، اليوم الجمعة، سياسة رؤساء فرق الدرجة الثانية، مشيرا إلى أنهم “يتعمدون خلق الفوضى للحصول على مطالبهم”.

وقال مدوار في تصريحات للإذاعة المحلية، اليوم الجمعة: “أدعو رؤساء الأندية إلى التحلي بالصبر، والتزام الهدوء، والتفكير في طرق فعالة وقانونية للاستفادة من دعم السلطات الجزائرية”.

وأضاف: “خيار المقاطعة لن يجلب سوى الكارثة على كل الأندية”.

وتابع: “الرابطة رفضت فكرة تأجيل مباريات الجولة 20، وأؤكد أننا سنتعامل بحزم مع كافة الأندية التي ستنفذ تهديداتها بالمقاطعة، وفق ما تنص عليه اللوائح والقوانين”.

وواصل: “صراحة لم أفهم لحد الآن، تعيين مراد لحلو، رئيس نادي نصر حسين داي، كممثل لأندية الدرجة الثانية، وفريقه ينشط في الدرجة الأولى، هذا غير معقول”.

وأردف: “أتمنى من رؤساء الأندية المحترفة الأولى والثانية أن يوحدوا صفوفهم، وأعدهم بعدها بمرافقتهم إلى وزارة الشبيبة والرياضة لإيجاد مخرج للأزمة، فلا تهمنا سوى مصلحة كرة القدم الجزائرية”.

وزاد: “صدقوني أنا مندهش مما آلت إليه الأمور في الدوري، فلا حديث سوى عن الإضرابات، سواء بالنسبة لرؤساء الأندية، أو اللاعبين”.

وختم: “هذا أمر غير معقول، كيف للاعب يتقاضى 15 ألف دولار شهريا لا يجد مصروف الجيب، ويدعي إنه في أزمة، ماذا يقول إذا الموظفون لدى الشركات الحكومية في القطاعات الأخرى؟”.