عبّر أنصار مولودية بجاية عن تخوّفهم الشديد، بعد أن انهزم فريقهم في اللقاء الودي أمام أولمبي أقبو (2 / 1)، حيث تبيّن أن هناك العديد من النقائص التي يجب معالجتها، من أجل تحقيق الأهداف المنتظرة نهاية الموسم، بالإضافة إلى مطالبتهم بتدعيم الفريق بعناصر جديدة تحسبا للقاءات القادمة.
عشّاق اللونين الأسود والأخضر ناشدوا مسؤولي الفريق والطاقم الفني، بضرورة إيجاد الحلول الناجعة لتحقيق نتائج إيجابية تسمح بتحقيق الهدف المسطر، وما أثار قلقهم هي الهزيمة التي أكّدت تراجع مردود البجاويين، وهو ما يستدعي حسبهم ضرورة اتخاذ الإجراءات الكفيلة بتحسين مستوى وأداء الفريق.
من جهته، بادر المدرب عبد الكريم لطرش إلى طمأنة الأنصار، معتبرا أن نتيجة اللقاء الودي أمام اولمبي أقبو، ليست معيارا للحكم على العناصر التي قدّمت مردودا لا بأس به، مؤكّدا انه سيتم مضاعفة المجهودات بدءاً من اللقاء القادم أمام اتحاد عنابة نهاية الأسبوع، بهدف الاقتراب أكثر من فرق المقدمة، حيث تمّ التحضير بصفة جيدة وضمان جاهزية اللاعبين.
وفي سياق متصل، فقد عبّر الرئيس أكلي أدرار عن استيائه لبعض التصرفات السلبية، والتي لا تخدم مصلحة الفريق البجاوي، وهو ما جعله يفكر في الاستقالة لاسيما مع وجود أزمة مالية خانقة، وهي ظروف صعبة تتطلب تضافر جهود الجميع بعيدا عن المؤامرة وتحريض الأنصار.