أكد جمال سعد هلال، السكرتير العام لنادي مولودية العلمة، أن ملف مستحقات اللاعب السابق للفريق إبراهيم الشنيحي، لم يغلق بعد على عكس ما أكدته إدارة النادي الأفريقي التونسي.

وقال جمال سعد هلال “إلى حد الآن لم نتلق أي أموال من النادي الأفريقي، صحيح أن إدارة الفريق التونسي راسلتنا لتعلمنا بالتحويل وقد تضمنت المراسلة وصلين، الأول فيه غرامة لفائدة الاتحاد الدولي والوصل الثاني من بنك بلغاري فيه 480 ألف يورو”.

وأضاف “الرقم 480 ألف يورو، 400 ألف قيمة مستحقاتنا في صفقة الشنيحي و80 ألف متأخرات وغرامات، والغريب أن الوصل لا يحمل أي ختم، وقد تبين لنا أن الوثيقة مزورة ونحن لن ندخل في حرب كلامية مع إدارة الأفريقي، وسنلجأ للقانون”.

وتابع السكريتير العام لمولودية العلمة حديثه، قائلًا: “إدارة الأفريقي، زعمت تحويل الأموال عبر بنك بلغاري لكن للأسف، تم التأكد من أن الوثيقة مزورة ولا قيمة لها بما أنها لا تحمل ختم البنك البلغاري”.

وختم “نحن لن نسكت عن حقنا وقمنا بالإجراءات اللازمة، حيث راسلنا الاتحاد الجزائري والاتحاد التونسي كما راسلنا الاتحاد الدولي”.