أضحى المشكل المالي الذي يعاني منه فريق شبيبة بجاية خلال الأسابيع الماضية، يهدّد تحضيرات التشكيلة، تحسبا لنهائي كأس الجمهورية المقرر بعد شهر رمضان، حيث تتواجد الإدارة البجاوية في وضعية لا تُحسد عليها، وهو ما جعل المسؤول الأوّل عن الفريق الرئيس بلقاسم حواسي، يناشد السلطات المحلية من أجل الإسراع في الإفراج عن الإعانات المالية التي استفاد منها الفريق في وقت سابق.

وفي ظل التأخر الذي عرفته إعانات البلدية والولاية المقدرة بـ 5 ملايير سنتيم، فإن المشكل المالي أصبح يرهن تحضيرات التشكيلة تحسبا لهذه المباراة النهائية. وقال المسيّر البجاوي في هذا الإطار: الوضيعة المالية غير مريحة؛ ما من شأنه أن يعيق تحضيراتنا تحسبا للقاء القادم أمام شباب بلوزداد لحساب المباراة النهائية من منافسة كأس الجمهورية، مضيفا: نحتاج إلى ما لا يقل عن 10 ملايير سنتيم من أجل تسوية كلّ المستحقات المالية في الوقت الذي توجد خزينة الفريق فارغة بسبب تأخر دخول إعانات السلطات المحلية؛ إذ نطالب بتدخل المسؤول الأول عن الولاية؛ من أجل الإفراج عن هذه الإعانات، وضمان الجاهزية اللازمة لهذا اللقاء، خاصة أن الشبيبة تمثل المنطقة، والجميع مطالَبون بالوقوف وراءها لتحقيق اللقب.

وعلى صعيد آخر، منح المدرب بوعكاز يومين راحة للاعبين قبل استئناف التدريبات اليوم لمواصلة التحضير لمباراة الكأس.