دخل لاعبو اتحاد بلعباس في إضراب مفتوح عن التدريبات، بعد تماطل  الإدارة في تسوية مستحقاتهم المتأخرة.

ورغم النتائج الإيجابية الأخيرة التي حققها زملاء المهاجم مراد بن عياد، واقترابهم من ضمان البقاء ضمن دوري المحترفين، إلا أن الإدارة لم تتمكن من سداد مستحقات اللاعبين.

وعلمنا أن إدارة الاتحاد باتت عاجزة عن تسوية الأجور الشهرية للاعبين، ما قد يخلط حسابات الفريق قبل 48 ساعة من مباراة مصيرية ضد مولودية الجزائر لحساب الجولة 29 من الرابطة الأولى.

ويأمل أنصار ومحبي ااإتحاد أن يعود زملاء ثابتي لجو التدريبات والتحضير للقاء العميد ووقف الإضراب.