سجلت جمعية وهران فوزها الرابع على التوالي بميدانها منذ عودة المدرب سالم العوفي لقيادة عارضتها الفنية مما مكنها من قطع خطوة أخرى في سباق البقاء بالرابطة الثانية المحترفة لكرة القدم.

وكان الضحية هذه المرة فريق اتحاد عنابة الذي سقط بثنائية نظيفة أمس الأربعاء على ميدان ملعب حبيب بوعقل بوهران ضمن الجولة ال27 من البطولة، في الوقت الذي كانت فيه الجمعية قد ضيعت عدة نقاط داخل قواعدها.

وثمن المدرب العوفي، في تصريح لوأج، هذا الفوز الذي يسمح للاعبيه بالتنفس أكثر، سيما وأنه سمح لتشكيلته بتحسين مركزها في الترتيب بالارتقاء إلى الصف ال12 متقدمة بنقطتين عن صاحب المرتبة ال14 وثالث النازلين المحتملين اتحاد الحراش.

ويأمل التقني الوهراني في حسم أمر البقاء في الجولة القادمة التي ستقود فريقه إلى القبة لمواجهة الرائد المحلي صاحب المركز ال15 وما قبل الأخير والذي يتجه نحو النزول إلى بطولة الهواة.

وقال في هذا الصدد : “سنسعى للاستثمار في الوضعية الصعبة التي يمر بها الرائد من خلال العودة بفوز من القبة حتى نضمن بنسبة كبيرة بقاءنا في الرابطة الثانية وبالتالي لعب المباراتين الأخيرتين بأرحية”.

وتأسف نفس المدرب، الذي تمكن من الحصول على 14 نقطة في سبع مباريات قاد فيها فريقه الجديد-القديم، لمواصلة أنصار النادي عزوفهم عن حضور مباريات فريقهم رغم الوضعية الصعبة التي يمر بها، موجها نداء لهم من أجل مساندة أشبالهم في آخر خرجة لهم بوهران هذا الموسم أي عند استضافة أمل بوسعادة في الجولة ال29 وما قبل الأخيرة، وهو الموعد الذي قد يكون فرضة لأبناء ”المدينة الجديدة” لترسيم بقاءهم في الدرجة الثانية.