عبرت إدارة فريق شبيبة بجاية عن رفضها للبرمجة الجديدة التي أقرتها الرابطة، حيث تم تقديم لقاء الشبيبة بنجم مقرة إلى 13 مارس الجاري، بعد أن تمت برمجته في الـ19 منه.

عقد رئيس الفريق بلقاسم حواسي، عشية أول أمس، ندوة صحفية بمقر الفريق، تطرق فيها للبرمجة الجديدة، حيث تفاجأ بإقدام إدارة مدوار على برمجة لقاء الجولة الـ25 أمام نجم مقرة، فيما لم يبرمج لقاء الشلف الذي يدخل في إطار الجولة الـ23من الرابطة المحترفة الثانية.

اعتبر الرئيس أن هذه البرمجة تهدف إلى إبعاد الفريق من سباق الصعود،  خاصة أن المباراة أمام جمعية الشلف، التي تم تأجيلها مرتين، تعتبر حاسمة وفي غاية الأهمية بالنسبة للفريقين، قبل أن يؤكد رفض الإدارة لعب مباراة نجم مقرة المقررة يوم الأربعاء القادم، قبل مواجهة جمعية الشلف في إطار اللقاء المتأخر عن الجولة 23.

ذهب رئيس الشبيبة بعيدا عندما اتهم بعض الأطراف بخدمة بعض الفرق، دون أن يسميها، كما هدد بمقاطعة البطولة في حالة الإبقاء على البرمجة الجديدة.

من جهته، اعتبر المدرب معز بوعكاز أن برمجة ثلاثة لقاءات متتالية خارج القواعد بعد اتحاد بسكرة واتحاد البليدة، من شأنه أن يؤثر على مشوار الفريق.  تواصل تشكيلة شبيبة بجاية تحضيراتها، استعدادا لمباراة الكأس أمام نادي بارادو المقررة يوم السبت المقبل.