اعترف رئيس فريق أولمبي الشلف محمد وهاب بمرور أشبال سمير الزاوي بفترة فراغ بعد النتائج المتذبذبة، التي ما فتئ يسجلها بعدما ضيع الريادة أمام غريمه نجم مقرة، الذي سيكون منافسه في هذه الجولة التي شهدت إستفاقة عدة فرق طامحة في لعب ورقة الصعود.
وبحسب ذات المسؤول، الذي قلل من الظروف التي يجتازها فريقه، والتي اعتبرها فترة فراغ تصيب كل الفرق، موضحا أن تداركها سيكون في الجولات القادمة انطلاقا من مقابلته أمام نجم مقرة، حيث خصص منحا مغرية لتحفيز اللاعبين للظفر بنتيجة إيجابية من شأنها بقاء فريقه في كوكبة المقدمة، معتبرا الغيابات الكثيرة هي التي أثرت على مردود الفريق بالرغم من حالة التراخي لدى بعض اللاعبين حسبه، والذين هددهم بعقوبات قاسية، خاصة أولئك الذين يتحصلون على بطاقات مجانية بغرض عدم اللعب في المقابلات القادمة، في حين يحتاج الفريق إلى تدعيم رصيده من النقاط للمحافظة على كامل حظوظه، يشير رئيس الفريق.
وهو نفس الشعور الذي كشف عنه مدرب الفريق زاوي سمير بعدما ضيع نقاطا ثمينة خاصة في عقر الديار، حيث لم يكسب سوى 4 نقاط من جملة 15 نقطة، حسب ذات المسؤول الأول عن العارضة الفنية للفريق.