يحرص رئيس دفاع تاجنانت قرعيش على توظيف صفقة انتقال الهداف عريبي إلى النجم الساحلي بغية تسوية الكثير من الديون التي يتخبط فيها الفريق، وفي مقدمة ذلك الديون الناجمة عن شكاوي اللاعبين على مستوى لجنة المنازعات، حيث أن قيمة صفقة عريبي المقدرة بحوالي 100 ألف أورو تعد فرصة مواتية حسب أسرة النادي لتجاوز مثل هذه المتاعب، بغية الإسراع في تأهيل اللاعبين الجدد، وفي مقدمة ذلك بن يطو القادم من اتحاد بني دوالة، في الوقت الذي لا تزال المفاوضات جارية مع بعض المنتدبين لتحصين الدفاع والهجوم، على غرار علي قشي الذي خاض تجربة كروية مع أهلي طرابلس الليبي، وأسماء أخرى جزائرية وافريقية توجد في مفكرة الهيئة المسيرة، وهذا بالتنسيق مع المدرب لمين بوغرارة الذي طالب بتدعيمات نوعية تكون قارة على إفادة الفريق خلال مرحلة العودة، بغية الانطلاقة الموفقة، بدليل تدشين المرحلة الثانية بفوز مهم أمام الرائد إتحاد الجزائر يعد في نظر الكثير محفزا مهما لمواصلة التأكيد للخروج تدريجيا من منطقة الخطر.