باشر فريق جمعية وهران، أمس، تحضيراته تحسبا للموسم القادم، بالملعب البلدي علال تولة عوض ملعب الحبيب بوعقل، بسبب الأشغال الجارية لتغيير بساط أرضيته، وقد رصد للعملية مبلغ 32 مليون دج، في إطار دعم صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية.

أشرف على بداية الإعداد، مدرب حراس المرمى الجديد لعمراني الهادي، بقرار من المدرب الجديد منير زغدود، الذي أمضى على عقده مع الجمعية الوهرانية أول أمس، في تجربة هي الأولى له مع فريق من الجهة الغربية للوطن، وينتظر أن يلتحق بعمله في الساعات القليلة القادمة، بعدما يكون قد سوى أمورا شخصية بالعاصمة، ليكتمل بمجيئه الجهاز الفني بعدما وافقت الإدارة على تعيين طيور نسيم محضرا بدنيا، باقتراح من المدرب زغدود الذي أثنى كثيرا على عمله، ووصفه بالكفء، والهادي لعمراني مدربا للحراس، الذي سبق له العمل في جميع الأندية التي دربها زغدود.

فقط تبقى نقطة منصب مساعد المدرب عالقة، وستتكفل الإدارة بحسمها في الأيام القليلة القادمة، بعدما تنازل المدرب السابق لشبيبة بجاية عن هذا الشرط، وجعله من اختصاصها دون غيرها.

كشف زغدود عن رغبته في التحاق مرين الحاج بالطاقم الفني الجديد كمساعد له، وكانت تلك رغبة المسيرين الوهرانيين أيضا، وسعوا إلى ذلك، غير أن الجميع اصطدم برفض مرين مواصلة مغامرته مع لازمو بحجة رغبته ملامسة آفاق كبيرة في ميدان التدريب، مضيفا: عملت لسنوات مساعدا لمدربين عديدين، لكن حان الوقت لأرفع من سقف طموحي، وأرتقي إلى مدرب رئيس، و هو ما أشعرت به مروان باغور رئيس النادي الهاوي الذي أصر على بقائي، لكنه تفهم رغبتي في آخر الأمر، وسهل علي الرحيل من الفريق.

أما بشأن مستقبله ومصير مستحقاته، فرد مرين قائلا: أنا في اتصالات متقدمة مع فريق طموح من ولاية وهران، وإذا ما سارت الأمور كما أشتهي، سأكون مدربه الجديد في الموسم القادم. أما بخصوص مستحقاتي، فأكد لي باغور بأنه سيسويها لي كاملة حال انتعاش خزينة الفريق بمساعدات مالية أخرى، وأنا من جهتي وعدته بعدم سلك طريق لجنة فض النزاعات التابعة للرابطة الوطنية الاحترافية للحصول عليها.

بن تيبة وميباركي في المفكرة

في سياق تعزيز التعداد، ينتظر أن تنطلق من جديد عجلة الانتدابات، بعدما توقفت عند ستة مستقدمين جدد، وحتى هؤلاء قد يتقلص عددهم بعدما أصر قائد العارضة الفنية منير زغدود إخضاعهم لتجارب بدنية وفنية، قبل الموافقة نهايا على انضمامهم للفريق. كما ستكون له الكلمة الأخيرة في هوية أصحاب الإجازات المتبقية، وقد ينفرد متوسط الميدان محمد بن تيبة بإحداها، بعدما أقدم على فسخ عقده بالتراضي مع اتحاد العاصمة، الذي التحق به تاركا وراءه فريقه السابق مولودية وهران، غير أن رئيس فريق سوسطارة عبد الحكيم سرار قرر الاستغناء عن خدمات بن تيبة، حتى قبل أن ينطلق الموسم الجديد بحجة تواضع مستواه الفني.

كان مقربون من لازمو، قد اقتربوا من اللاعب السابق لـ«الحمراوة، لمحاولة جس نبضه حول إمكانية الالتحاق بفريقهم الموسم القادم. كما كشفت مصادر من محيط الجمعية، عن احتمال تقمص مباركي بلال اللونين الأخضر والأبيض في الموسم الجديد.

سجلت الجمعية إلى حد الآن، قدوم كل من برملة الطيب (ش.سكيكدة )، الحارس هنان (مديوني)، هشام شريف (م.بجاية )، زايدي (م.الحساسنة )، حميدي (مولودية وهران ) وبن الشيخ (ا.بسكرة ).