فصل مدرب وداد تلمسان فؤاد بوعلي بشكل رسمي في تاريخ العودة إلى التحضيرات الخاصة بالموسم الكروي الجديد حيث حدّد الفاتح من شهر جويلية المقبل كموعد أول مران حيث ستدوم التحضيرات لمدة أسبوع على أن يدخل بعدها في تربص مغلق يدوم لحوالي 10 أيام سيبرمج بتلمسان وبعدها يكون الموعد مع الدخول في معسكر ثاني يكون خارج الوطن حيث تبقى كل من المغرب ،بولونيا وتركيا مرشحة لاحتضانه وإضافة إلى ذلك فإن المدرب بوعلي فؤاد قرّر فتح الأبواب أمام اللاعبين الذين يريدون الحضور من أجل إجراء التجارب على أمل اصطياد العصافير النادرة التي من شأنها أن تصنع المفاجأة مثلما حدث في وقت سابق مع لاعبين كالمهاجمين جاليت وغزالي وعبد اللاوي وآخرين.
وفي سياق ذي صلة أكد المدرب بوعلي بأنه عاد إلى بيته الحقيقي كاشفا بأن الهدف يبقى العمل من أجل إعادة الوداد إلى مكانته الأصلية في الرابطة الأولى حيث قال :«أنا عدت إلى بيتي من جديد وأبقى سعيدا بذلك كما أتمنى أن تكون عودتي موفقة حتى ننجح في إعادة الوداد إلى مكانته الأصلية في الرابطة الأولى» وعمّا إذا كان على إطلاع بما عاشه الفريق في بطولة الموسم الفارط التي نجا فيها من سقوط وشيك وقال :« بعد استقالتي من شبيبة الساورة بقيت قريبا من الوداد كمناصر حيث كنت أتابع أخباره وقد تنفست الصعداء بعد نجاحه في البقاء ضمن الرابطة الثانية « ومن جانب آخر فإن وداد تلمسان فقد أول أمس ركيزتين أساسيتين ويتعلق الأمر بكل من المهاجم حبشي زكرياء ومتوسط الميدان أمين بلعيد اللذين أمضيا لفائدة أولمبي المدية.