2.5 مليار سنتيم هي القيمة المالية التي استلمتها إدارة ترجي مستغانم من ثلاثة ممولين ينشطون عبر إقليم الولاية وهذا خلال سهرة رمضانية أشرف على تنظيمها والي ولاية مستغانم محمد عبدالنور رابحي نظير النتائج الإيجابية التي حققها الحواتة خلال الموسم الرياضي الفارط ، حيث ارتقى وبكل جدارة واستحقاق من القسم الوطني الثاني هواة إلى القسم الوطني الثاني للمحترفين.
المناسبة كانت كذلك لتأكيد والي الولاية عن جاهزية المركب الرياضي العقيد فراج لاحتضان مباريات الموسم الكروي في طبعته 2018/2019 وبالمناسبة هنأ ترجي مستغانم وأقام مأدبة عشاء على شرف الطواقم الفنية والادارية للفريق التي بذلت مجهدات كبيرة على مدار السنة من أجل تحقيق الظفر في نهاية المطاف بورقة الصعود من القسم الوطني الثاني هواة إلى القسم الوطني الثاني للمحترفين ، دون أن ينسى المناصرين ومن جهته صرح قائد الفريق بلحول الغالي قائلا ان التكريم الذي قام به والي الولاية خلال هذه السهرة الرمضانية يعد حافزا كبيرا لكي ننطلق انطلاقة حقيقية وقوية خلال الموسم الكروي القادم ، كما سيسمح لنا هذا الفعل باستقدام لاعبين ورياضيين من ذوي الخبرة والحنكة اللازمة تمكنهم تقديم للترجي الإضافة المطلوبة ، اليوم كل اللاعبين مسرورين وأرجو أن لا تكون هذه المبادرة هي الأخيرة من نوعها.
أما بخصوص مصيري ب الغالي فسأنتقل من لاعب وقائد للفريق إلى ماناجير عام للنادي ، نحن في جلسات دورية لتدعيم النادي حتى نلعب البقاء بأريحية وفي في اتصال مع عساس.