قدم مجلس إدارة نادي جمعية عين مليلة  استقالته الجماعية، بسبب الأزمة المالية الصعبة التي يمر بها الفريق منذ انطلاق الموسم.
وتعرض فريق عين مليلة لهزيمة قاسية، أول السبت، على يد ضيفه وداد تلمسان بثلاثية نظيفة، في الجولة 15 من الدوري الجزائري.

وبرر رئيس مجلس الإدارة عبدالمالك عمراني قرار الاستقالة بسبب الوضعية المالية الصعبة التي يمر بها الفريق و انعكست سلبا – كما يقول- على مردود اللاعبين، مشيرا إلى أن اللاعبين القدامى لم يتلقوا مستحقاتهم منذ تسعة أشهر بينما يدين الجدد بخمسة اشهر.

ويحتل فريق عين مليلة، المركز السادس في جدول ترتيب الدوري، برصيد 23 نقطة، وبفارق 7 نقاط عن صاحب الريادة وفاق سطيف.