بدا رئيس مجلس إدارة وفاق سطيف، عبد الحكيم سرار، جد قلق مع اقتراب موعد مباراة الجولة الأولى من دوري المجموعات لرابطة الابطال المحدد، يوم 10 مارس القادم، خاصة أن الفريق لم يتمكن من إيجاد بلد لاستضافة المباراة.
أكد سرار أن إدارته فكرت في التقدم بطلب لتأجيل المباراة، لكن تأكد أن الطلب سيقابل كذلك بالرفض حيث قال: «فكرنا في طلب تأجيل المباراة لكن « الكاف» لن تقبل بتأجيل المباراة«.
ووجه الرئيس سرار نداء إلى الاتحادية الجزائرية لكرة القدم من أجل التدّخل ومساعدة فريقه على إيجاد حلّ خاصة أنها تملك الصلاحيات من أجل القيام بالاتصالات، مع بقية اتحادات الدول، لإيجاد ملعب لاستقبال المباراة، حيث قال: «على الاتحادية الجزائرية القيام بدورها ومساعدتنا فليس لنا السلطة الكافية لتنظيم مثل هذه المباريات».
من جانبه، أكد مدرب وفاق سطيف عدم علمه بمكان إجراء مباراة الجولة الأولى من دوري المجموعات لمنافسة «الكاف» أمام أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي، حين قال في نهاية مواجهة جمعية الشلف: «لا أعلم لحد الساعة، أين سنواجه أورلاندو بيراتس والبلد الذي سيحتضن المباراة ولا علم لي إن كنا سننتقل عبر طائرة خاصة أو في رحلة عادية.

«سنذهب إلى بسكرة للعودة بالنقاط الثلاث»

لا يفكر المدرب نبيل الكوكي، منذ نهاية مباراة الشلف، سوى في مواجهة، الجمعة القادم، أمام اتحاد بسكرة، بالرغم من أن الفريق تنتظره مواجهة الجولة الأولى من دوري المجموعات للمنافسة الإفريقية حيث قال:»لا أفكر سوى في المباراة القادمة أمام اتحاد بسكرة والعودة بالفوز من هناك، خاصة أن المنافس صعب المراس في ميدانه وسنعمل على جمع أكبر عدد من النقاط وانهاء مرحلة الذهاب بقوة خاصة أن مرحلة الإياب ستعرف بداية الحسابات».