قررت إدارة إتحاد بسكرة تسوية المنحة الخاصة بالفوز الأخير أمام  إتحاد العاصمة، قبل التنقل لمدينة بشار لمواجهة شبيبة الساورة، وذلك للرفع من درجة تركيز اللاعبين، وتحفيزهم على العودة بنتيجة إيجابية
وانطلاقا من صعوبة هذا الموعد، الذي يتطلب التركيز والحيطة لتفادي أية مفاجأة غير سارة، فقد برمجت إدارة الرئيس فارس بن عيسى التنقل لمدينة بشار صبيحة غد الخميس، لأجل وضع اللاعبين في أحسن الظروف، ومن ثمة تقديم مردود أفضل يمكن العودة بالنتيجة المرجوة.
وأبدى المدرب عز الدين أيت جودي تفاؤله بتحقيق ذلك، وقال إنه رغم صعوبة المهمة، إلا أنه يثق في أشباله ومقدرتهم على تقديم كل ما لديهم لتأكيد الفوز الأخير.
وتتواصل تحضيرات الفريق عن كثب، تحسبا لهذا الموعد حيث لا خيار أمام أشبال المدرب أيت جودي، سوى تفادي الهزيمة إذا أرادوا مواصلة المشوار بروح معنوية عالية وبعزيمة كبيرة، من أجل الابتعاد أكثر عن من منطقة الخطر.
ويراهن أيت جودي على منح الفرصة لعناصر «جديدة»، على غرار الثلاثي دخية، جابو وغول، لتعزيز حظوظ الفريق في الخروج بنتيجة إيجابية ، مثلما كشفت عنه الحصص التدريبية.
ويعود تفكير آيت جودي، لإجراء بعض التعديلات في الخط الأمامي، بعد المردود غير المقنع المقدم من قبل بعض اللاعبين في اللقاء الماضي، وقد شدد على رفقاء هشام مختار.