أكد رئيس رابطة كرة القدم المحترفة، عبد الكريم مدور، يوم الجمعة، أن هيئته مستعدة للتكفل بإجراء اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل (“بي سي أر”) للكشف عن فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، على مستوى جميع فرق الرابطة الأولى، وذلك قبل أسبوع عن موعد انطلاق الموسم الكروي 2020-2021.

و قال مدور في تصريح للإذاعة الوطنية : “الرابطة تعكف حاليا على إيجاد الحلول المناسبة من اجل ضمان السير الحسن للمنافسة التي اقترب موعدها”، مؤكدا “استعداد هيئته للتكفل باختبارات الكشف عن فيروس كورونا طيلة الموسم، أي بمعدل 1000 اختبار لفائدة اللاعبين و الأطقم الفنية في الجولة الواحدة (…) يتعين على السلطات العمومية مساعدتنا من اجل إنجاح هذه الخطوة من خلال توفير هذا النوع من الاختبارات على مستوى كل ولاية”.



ومعلوم انه بعد ثمانية أشهر من الانتظار و الترقب، بسبب تداعيات جائحة كورونا، تستأنف كرة القدم الجزائرية نشاطها يوم غد السبت بإجراء مقابلة الكأس الممتازة بين اتحاد الجزائر و شباب بلوزداد بملعب 5 جويلية بالجزائر (سا 30ر20)، تكون متبوعة بعد أسبوع من هذا التاريخ بانطلاق منافسات البطولة المقررة يومي 27 و 28 نوفمبر.

وكان المكتب الفدرالي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم قد حسم في اجتماعه المنعقد أمس الخميس بالإبقاء على الصيغة الحالية لبطولة الرابطة المحترفة الأولى ب20 فريقا و 38 جولة، رافضا بذلك اقتراح بعض الأندية إعادة النظر في نظام المنافسة.

وتابع مدور : “المنافسة ستنطلق الأسبوع المقبل على أن تختتم مرحلة الذهاب يوم 2 مارس. فمن العادي جدا أن يسدل الستار على البطولة شهر يوليو أو حتى أغسطس على ابعد تقدير. نحن مجبرون على إنهاء الموسم في فصل الصيف بسبب هذا الظرف الاستثنائي  الذي يعيشه العالم”.

و أضاف ذات المتحدث: “إعداد البرمجة سيكون بالتنسيق مع التلفزيون الجزائري بهدف ضمان النقل المباشر لأكبر عدد ممكن من المقابلات (…) سنلعب خمس جولات خلال شهر ديسمبر المقبل، الأندية الجزائرية المعنية بالمشاركة في المنافسات القارية ستستفيد من تأجيل أو تقديم مقابلاتها في البطولة، كل الأمور ستجري بسلاسة ووفق الاحترام المتبادل”، مستطردا : “تنظيم 38 جولة من البطولة يبدو أمرا صعبا للغاية لكننا سنبذل قصارى جهودنا من أجل النجاح في هذه المهمة”.

وفي الأخير، أوضح مدور انه تحسبا لاستئناف تدريبات فرق الرابطة الثانية هواة، “سيتم الأسبوع المقبل عقد اجتماع بين وزارة الشباب و الرياضة و الاتحادية الجزائرية لكرة القدم لدراسة الموضوع و اتخاذ القرارات المناسبة”.