قال الناطق الرسمي لفريق مولودية الجزائر سيد علي عوف أن آخر مراسلة تلقتها إدارة النادي من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم تعود إلى 12 نوفمبر الجاري.

وأكد عوف أن تحويل ملف قضية المدرب السابق برنار كازوني إلى لجنة حل المنازعات الدولية، مشيرا إلى أنه سيعلم جميع الأطراف لاحقا بتاريخ إصدار القرار الخاص بالقضية، معتبرا ما راج مؤخرا مجرد إشاعات.

وتحدثت بعض المصادر عن أن الإدارة مجبرة على تعويض كازوني وطاقمه الفني بمبلغ قيمته 650.000 أورو