قدم رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف), أحمد أحمد, تعازيه لعائلة محند شريف حناشي و شبيبة القبائل و الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (الفاف), بعد وفاة رئيس “الكناري” السابق يوم الجمعة عن عمر يناهز 70 سنة, بعد معاناته من مرض عضال.

و كتب الرجل الأول للهيئة الكروية الافريقية في برقية التعازي: “بعد رحيل الرئيس الاسطوري لشبيبة القبائل, يتقدم رئيس الكاف, أحمد أحمد باسم العائلة الكروية الإفريقية الكبيرة و المجلس التنفيذي للكاف و باسمه الخاص, تعازيه لعائلة محند شريف حناشي و شبيبة القبائل و الاتحادية الجزائرية لكرة القدم”.

و كان حناشي قد وافته المنية أول أمس الجمعة بالمستشفى العسكري بعين النعجة (الجزائر) حيث مكث عدة أيام بعد تدهور حالته الصحية.



ويعد المرحوم من أبرز رؤساء الأندية الجزائرية و قد نقش اسمه بأحرف من ذهب في تاريخ الكرة الجزائرية و تحديدا في سجل فريق شبيبة القبائل الذي تقمص ألوانه كلاعب في الفترة الممتدة من 1969 الى 1983, قبل ان يتولى رئاسته في الفترة الممتدة من 1993 الى 2017. و حقق الفريق في عهده أكبر الانجازات المحلية و القارية.