تتواصل تحضيرات نادي اتحاد العاصمة بمستغانم، إذ يتواجد فيها النادي منذ بداية الأسبوع الحالي، قصد الشروع في المرحلة الثانية من التحضيرات، تحسبا للموسم الكروي الجديد. كانت كتيبة ”سوسطارة” قد أجرت التربص الأول في مركز عين بنيان للفندقة، خصصت معظم فتراته للجانب البدني، من أجل تقوية عضلاتهم واستعادة حيويتهم فوق أرضية الميدان، قبل أن يبرمج التقني الفرنسي معسكرا ثانيا للفريق بمدينة مستغانم، يسعى من خلاله إلى استغلال الفرصة لفرض اختياراته، والبحث عن إيجاد التوازن الحقيقي للفريق، تحسبا لخوض البطولة الاحترافية، حيث سيكون أمامه الوقت الكافي للحصول على هدفه، بما أن التربص يدوم إلى غاية الأيام الأخيرة من الشهر الجاري.

كما برمج سيكوليني بعض المباريات الودية بمستغانم، حيث أن زملاء الحارس زماموش قد يواجهون عدة فرق هناك، منها مولودية وهران، والجار مولودية الجزائر.

فيما يتعلق بالاحتياطات الخاصة بفيروس ”كورونا”، فقد أقدمت إدارة اتحاد العاصمة على وضع إجراءات وقائية صارمة، لتفادي وقوع أية إصابات في صفوف الفريق خلال تربص مستغانم، حيث خضعت كل عناصر الفريق لاختبارات طبية قبل التنقل إلى هناك، على أن تقوم بتنظيم عملية مماثلة اليوم، مع إعطاء تعليمات صارمة للاعبين باحترام كل الإجراءات الوقائية، سواء في التدريبات أو الاستراحة، أو في غرفهم.