دافع رئيس نادي أهلي برج بوعريريج عن براءته، مدعيا أنه “لا علاقة  له سواء بشكل مباشر أو غير مباشر بالتسجيل الصوتي”.

“جئت للدفاع عن فريقي كشاهد. ليس لدينا علاقة بهذا التسجيل الصوتي. القضية  على مستوى العدالة و نحن نثق فيها. أعرف فهد حلفاية الذي بفضله أمضينا في  فريقنا للاعبين خلال الموسم الماضي كان قد اقترحهم علينا، لكن يمكنني أن أؤكد  لكم أن هذه الاتهامات لا أساس لها من الصحة”، قال بن حمادي.

ودفعت هذه القضية بوزارة الشباب والرياضة إلى التحرك حيث قامت برفع دعوى  قضائية ضد مجهول، في حين قالت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم في بيان صحفي  أنها “اطلعت على هذا الملف”، منددة بشدة بهذه “الممارسات الشنيعة”.