استبعد رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم، عبد الكريم مدور، هذا الأربعاء، فكرة الإعلان عن موسم ابيض بسبب تفشي وباء كورونا (كوفيد-19)، مفندا، في نفس الوقت، وجود أي فكرة مطروحة حول هذا الأمر حتى ولو تأجل استئناف البطولة إلى ما بعد 5 أفريل القادم.

وأوضح المسؤول الأول عن الرابطة: “فيما يتعلق بالإعلان عن موسم أبيض, فلم نصل إلى ذلك بعد, لأنه من غير المنطقي الحديث عن ذلك, حيث لا يمكننا التنبؤ بأي شيء في المستقبل.

أتأسف للكلام الذي يطلقه بعض رؤساء الأندية حول الوضع الراهن.

الفرق التي تتنافس على اللقب تريد مواصلة المنافسة, في حين هناك فرق أخرى مهددة بالنزول تطالب بموسم أبيض ! الرابطة ليست مؤهلة الآن للإعلان عن قرار إلغاء البطولة من عدمه”.

وبسبب الوضع الصحي الحالي الذي تمر به الجزائر, قررت وزارة الشباب والرياضة تأجيل جميع المنافسات الرياضية من بطولات وكؤوس, في كل الاختصاصات مع غلق جميع المنشآت الرياضية والشبانية والترفيهية, إلى غاية 5 أبريل المقبل.

وأضاف مدوار: “فكرنا في رزنامة جديدة, سيما اللقاءات المتأخرة للرابطتين الأولى والثانية, إضافة إلى مباريات إياب الدور ربع النهائي من كأس الجزائر.

ومن الممكن جدا إجراء المباريات دون جمهور.

بالمقابل, لم يتم اتخاذ أي قرار في حال ما إذا تأجلت المنافسة الى ما بعد 5 أبريل المقبل, فنحن نعمل حسب الظروف الحالية.

وفي حال ما تم استئناف البطولة في التاريخ المحدد من قبل الوزارة الوصية, فإن نهاية المنافسة قد تتأخر إلى غاية جوان المقبل”.