يواجه التونسي يامن الزلفاني، مدرب شبيبة القبائل، مشكلة حقيقية تمنعه من التواجد مع فريقه الجديد داخل الملعب خلال مباريات البطولة.

وقال عامر شفيق المدير الرياضي للاتحاد الجزائري، إن الزلفاني لا يحق له الجلوس على مقاعد البدلاء، لأنه لم يحصل على رخصة “أ” للمدربين الصادرة عن الكاف، وهو الشرط الواجب توافره في المدربين الأجانب القادمين من القارة الأفريقية، من أجل التدريب في الجزائر.

وأوضح شفيق، في تصريح للإذاعة الجزائرية اليوم الجمعة “الزلفاني، يملك شهادة ب، وتبعا لذلك فإنه لا يحق له إدارة فريقه شبيبة القبائل خلال المباريات”.

وأشار شفيق إلى أن الاتحاد الجزائري لا يمكنه منح أي رخصة للزلفاني، تسمح له بالتواجد على مقاعد البدلاء، لكنه سيشرف على تدريبات الفريق بشكل طبيعي.