دعا شريف ملال، رئيس مجلس إدارة شبيبة القبائل، أنصار النادي إلى طي صفحة الخلافات، حفاظا على المصلحة العامة للفريق.

وقال ملال: “أعتذر لأنصار الشبيبة عن كل ما بدر مني في لحظة غضب، وأدعو الجميع لفتح صفحة جديدة ونبذ الخلافات، بين أبناء هذا الفريق العريق”.
وأضاف: “كل إنسان معرض للخطأ، والأهم هو التدارك قبل فوات الأوان.. اختلافنا في هذا الوقت بالذات لن يقدم أي إضافة للفريق، بل سيؤثر سلبا على مشاريعه المستقبلية، وعلينا تفادي هذا الأمر، خاصة أن هدفنا يبقى إعادة الشبيبة إلى سابق عهده”.

وختم بقوله: “أطالب جميع أنصار الشبيبة بالالتفاف حول الفريق، وعدم فتح المجال أمام أصحاب المصالح الضيقة للعبث باستقراره.. وبالنسبة لي سأكون منفتحا على كافة الآراء والاقتراحات، التي قد تساعدنا على تطوير النادي”.