فرضت لجنة الانضباط، التابعة للرابطة الجزائرية لكرة القدم، عقوبات تأديبية ثقيلة للعديد من أندية الدوري ولاعبيها، تفاوتت شدتها بحسب تقارير الحكام الذين أداروا مواجهات الجولة العاشرة من الدوري الجزائري للمحترفين.

وسلطت اللجنة عقوبة لعب مباراة واحدة دون جمهور، في حق فريق مولودية وهران، على خلفية رفع أنصاره شعارات مسيئة للرابطة، ولرئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي.

وقررت الهيئة معاقبة حسين العرفي، لاعب نجم مقرة بمباراتين، وإيقاف بن عيسى، رئيس اتحاد بسكرة، عن تأدية مهامه حتى الاستماع إلى أقواله.

كما استدعت اللجنة، محمد الأمين زماموش، وهشام بلقروي، ثنائي اتحاد العاصمة، ولاعبي نصر حسين داي رضوان زردوم، ومحمد مقراني، وفوزي يايا، للاستماع لأقوالهم يوم 14 نوفمبر، على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة النصرية والاتحاد.