حسم التعادل السلبي، مباراة القوة الجوية العراقي، وضيفه مولودية الجزائر، اليوم الجمعة، بملعب فرانسو حريري بمدينة أربيل، في ذهاب دور الـ 16 من بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال.

وبات الفريق العراقي بعد هذا التعادل في موقف صعب، خاصة أن مهمته لن تكون سهلة على الإطلاق في لقاء الإياب بالجزائر يوم 16 ديسمبر  المقبل.

وجاءت المباراة حماسية على حساب المستوى الفني، وسط رغبة كبيرة من الطرفين في تحقيق نتيجة إيجابية.
بداية المباراة كانت حذرة من الجانبين، حيث حاول كل طرف السيطرة على منطقة الوسط، قبل أن يتولى الفريق العراقي زمام المبادرة، ويتمكن من صناعة عدة فرص.

وفي الدقيقة 20 كاد أيمن حسين، أن يفتتح باب التسجيل لفريق القوة الجوية برأسية قوية مرت بجوار مرمى المولودية بقليل.

رد فعل الضيوف كان قويا، حيث قاد المهاجم عبد المؤمن جابو هجمة مرتدة سريعة، قبل أن يمرر كرة دقيقة لزميله روني، الذي أطلق قذيفة صاروخية تألق الحارس محمد صالح في صدها.

الشوط الثاني لم يختلف كثيرا عن سابقه، حيث تبادل الفريقان الهجمات وصنعا عدة فرص سانحة للتسجيل، إلا أن غياب التركيز أمام المرمى حال دون هز الشباك.