تتميز مباريات الجولة الثالثة من بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم, المقررة ايام الجمعة والسبت و الأحد , بمواجهتين محليتين في وسط وشرق البلاد, بينما يسعى نادي بارادو واتحاد بلعباس, لافتكاك أولى نقاطهما في هذا الموسم الكروي الجديد.

فبالعاصمة, يحتضن ميدان 5 جويلية الأولمبي, الداربي العاصمي المنتظر بين الجارين, نصر حسين داي وشباب بلوزداد, سهرة السبت (00ر21 سا).

وتأمل “النصرية” التي شهدت تغييرات كثيرة على  تعداد اللاعبين في افتكاك  أول فوز ضمن هذا الموسم الجديد, بقيادة المدرب رزقي رمّان, بعد تعادلين متتالين (2 ن), رغم صعوبة المهمة ضد الجار البلوزدادي (4 ن).

ويوجد أشبال المدرب عبد القادر عمراني, في حالة نفسية مريحة, بفضل تأهلهم إلى الدور السادس عشر لكأس الكونفدرالية الإفريقية, وهم مرشحين فوق الورق للظفر بأول داربي عاصمي للموسم الجديد.

ومن ناحية الهضاب العليا, يستضيف أهلي برج بوعريريج “غريمه” وفاق سطيف في ثاني داربي للجولة الثالثة حيث أن التكهن بمن ستعود له الكلمة الأخيرة صعب للغاية. ويدخل “البرايجية “بمعنويات مرتفعة بفضل فوز الجولة الفارطة من ميدان اتحاد بلعباس (3-1). بينما يسعى “السطايفية” (1 ن) للتدارك من الانطلاقة المتعثرة هذا الموسم, وقد تكون المباراة المحلية محفزا لتحقيق الاستفاقة بعد خسارة وتعادل.

من جانبه, يسعى اتحاد الجزائر, حامل اللقب, الحفاظ على عذريته, عندما يستقبل جمعية عين مليلة  يوم الاحد بملعب عمر حمادي, عقب أسبوع من ضمانه بطاقة التأهل إلى الدور السادس عشر من رابطة ابطال افريقيا  على حساب نادي سونيداب من النيجر.

ويحتضن ملعب العالية بمدينة بسكرة, لقاء الصاعدين الجديدين لقسم الأضواء, بين الاتحاد المحلي (3 ن) وأولمبي الشلف (1 ن). و يأمل ابناء المدرب لكناوي في تحقيق فوزهم الثاني على ميدانهم هذا الموسم.

وسيطير فريق مولودية الجزائر إلى مدينة بشار لخوض مواجهة صعبة ضد شبيبة الساورة, المُنتشية بعبورها للدور السادس عشر من كأس العرب للأندية البطلة.

فضلا على أن فوز المحليين, يضعهم في  مقربة من صدارة الترتيب, سيما وأنهم تنقصهم  مباراة ضد جمعية مليلة خارج الديار.

وفي غرب البلاد, تهدف مولودية وهران  (4 ن) التي حققت انطلاقة حسنة بقيادة المدرب شريف الوزاني, إلى تأكيد نتائجها باستضافة شباب قسنطينة (1 ن) المتذبذب في مطلع هذا الموسم الكروي.

ويحاول كل من اتحاد بلعباس ونادي بارادو, باعتبارهما الفريقين الوحيدين بدون رصيد (0 ن) بعد جولتين, لتحقيق الانتفاضة ونيل أولى النقاط لاسترجاع الثقة.

“العباسية” يتنقلون إلى سطيف للتباري مع نجم مقرة (3 ن), بينما يمتلك شبان بارادو أفضلية الميدان عند استضافتهم شبيبة القبائل, المتأهل مؤخرا للدور الـ16 من رابطة الأبطال القارية.