عبر بيرنارد كازوني مدرب مولودية الجزائر، عن خيبة أمله بعد فشل فريقه في تحقيق انتصار كان في المتناول أمام ضيفه جمعية عين مليلة، لحساب الجولة الأولى من الدوري الجزائري.

وقال كازوني خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة: “التسرع كان عنوان مباراة اليوم، كنا قادرين على تحقيق الفوز في مستهل مشوارنا بالبطولة، ولكن هذا لا يعني أننا لعبنا بشكل سيء”.

وأضاف: “اللاعبون لم يوفقوا في المباراة رغم أفضليتنا خصوصا في الشوط الثاني، نجحنا في تشكيل الخطر على مرمى المنافس لكن المهاجمين لم يستثمروا في الفرص التي سنحت لهم”.
وتابع: “هدفنا قبل المباراة كان الفوز لتحقيق انطلاقة مثالية في الدوري، لكن للأسف لم نوفق رغم أننا تحكمنا في إيقاع اللعب”.

وحول أداء نادي جمعية عين مليلة صرح المدرب: “لقد سجلوا هدفا بطريقة غير شرعية، لكن هذا لا يقلل من أدائهم، لقد استحقوا أيضا نقطة التعادل”.