خسر مجلس إدارة شبيبة القبائل، برئاسة شريف ملال، رهانه على قرار لجنة الطعون والمنازعات التابعة للاتحاد الجزائري لكرة القدم، بعد أن رفضت اللجنة تظلم النادي، مؤيدة قرار لجنة الانضباط.

وأغلقت اللجنة الباب أمام عودة شريف ملال لممارسة نشاطه بإدارة النادي، حيث أيدت قرار إبعاده عن ممارسة أي نشاط رياضي لمدة سنتين.

تجدر الإشارة إلى أن لجنة الانضباط، سلطت عقوبة الإيقاف لمدة سنتين في حق كل من رئيس الشبيبة، شريف ملال، والمدير الرياضي السابق لشباب قسنطينة، طارق عرامة على خلفية محاولاتهما ترتيب مباراة في الدوري.